كيفية تجنب خطر الإصابة بالسرطان

كيفية تقليل خطر الإصابة بالسرطان

يعتبر السرطان السبب الرئيسي للوفاة في العالم، ولكن ومن حسن الحظ أنه وفقًا لمنظمة الصحة العالمية فيمكن انقاد حالة واحدة من 3 حالات مصابين بهذا المرض الخطير من الوفاة. ومع ذلك فلا توجد حبوب سحرية أو أدوية فتاكة تمنعك من الإصابة بالسرطان، ولكن يمكنك القيام ببعض الأشياء التي قد تساعدك في تقليل خطر الإصابة به، وهو ما سوف نتناوله فيما يلي:

بعض الخطوات التي  تقلل من خطر الإصابة بالسرطان

1. انقاص الوزن

يعاني ما يقرب من 70 ٪ من المواطنين الأمريكيين – على سبيل المثال – من زيادة الوزن أو السمنة، والتي تعتبر أحد الأسباب التي تزيد من فرص الإصابة ببعض انواع السرطان المتعددة، بما في ذلك سرطان المريء والبنكرياس والقولون والكلى والغدة الدرقية. ومع انخفاض عدد الأشخاص المدخنون، فقد تتجاوز السمنة التبغ كسبب رئيسي للاصابة بالسرطان. فإذا قام كل شخص بالغ بخفض مؤشر كتلة الجسم (مقياس الدهون في جسمك) بنسبة 1٪، فقد يؤدي ذلك إلى خفض عدد الحالات الجديدة المصابة بالسرطان بما يصل إلى 100.000 حالة.

2. تناول كميات أقل من اللحوم الحمراء

تم ربط تناول الكثير من اللحوم المعالجة والمصنعة مثل الهوت دوج، واللانشون، بارتفاع خطر الإصابة بسرطان القولون والمعدة. لذلك فيوصي المعهد الأمريكي لأبحاث السرطان بتناول ما لا يزيد عن 18 أوقية من هذه اللحوم في الأسبوع، أي 510 جرام تقريبًا أو ما يزيد قليلاً عن الرطل.

3. وضع كريم واقي من الشمس

يمكن أن تسبب لك أشعة الشمس الضارة ما هو أكثر من حروق الشمس. فيمكن للأشعة فوق البنفسجية أن تسبب لك الإصابة بسرطان الجلد، وهو أكثر انواع امراض السرطان شيوعًا في الولايات المتحدة. لذلك فالأشخاص الذين يقضون الكثير من الوقت تحت أشعة الشمس هم الأكثر عرضة لخطر الإصابة بهذا المرض اللعين.

لكن ومن حسن الحظ أن معظم الحالات تكون قابلة للشفاء إذا تم اكتشافها وعلاجها مبكراً، برغم أنها يمكن أن تكون مهددة للحياة إذا امتدت إلى أجزاء أخرى من الجسم. ولهذا السبب فمن الضروري استخدام كريم واقي من الشمس مع عامل الحماية من الشمس (SPF) من 30 أو أعلى لمساعدتك في الوقاية من سرطان الجلد.

4. تناول المزيد من الخضروات

يمكن أن تساعد الخضروات والفواكه في وقايتك من مجموعة مختلفة من أنواع السرطان مثل سرطان الفم والحلق والقصبة الهوائية والمريء. وذلك لأن هذه الأطعمة تحتوي على عناصر غذائية تعمل على منع تلف خلاياك، وهو ما قد يؤدي إلى الإصابة بالسرطان في وقت لاحق. لذلك فيجب أن تحصل على كوبين ونصف على الأقل من الفواكه والخضروات يوميًا.

5. لا تعتمد على المكملات الغذائية

إن اتباع نظام غذائي غني بالخضروات والفواكه والحبوب الكاملة يعتبر خيارًا أفضل من المكملات الغذائية لتقليل خطر الإصابة بالسرطان. فالمكملات الغذائية لا تمنحك نفس فوائد الأطعمة الكاملة، والتي يمكنها المحافظة على توازن العناصر الغذائية الأخرى في جسمك. فمن الممكن أن تساعد المكملات الغذائية في بعض الحالات، ولكن لا يمكن الاعتماد عليها من أجل الوقاية من السرطان .

6. قلل من تناول السكر

إن الأطعمة أو المشروبات التي تحتوي على الكثير من السكر تساعدك في الحصول على مزيد من السعرات الحرارية. وإذا تناولت الكثير منها، فمن المرجح أن تحصل على سعرات حرارية أكثر مما تحرقه في يوم واحد. وهو ما قد يؤدي إلى زيادة وزنك – وربما زيادة خطر الإصابة بالسرطان. مع العلم أنه لا ينبغي عدم تناول السكر تمامًا، ولكن يتعين عليك مراقبة تناولك للأشياء التي تحتوي على مواد التحلية المضافة.

7. الحصول على تطعيم فيروس الورم الحليمي البشري

غالبًا ما ينتقل فيروس الورم الحليمي البشري من شخص لآخر عن طريق الجنس. ويمكن أن يعيش هذا المرض في الجسم لسنوات مع عدم ملاحظته. إنه سبب جميع أنواع سرطان عنق الرحم لدى النساء تقريبًا كما يمكنه أن يسبب سرطان المهبل والقضيب والشرج والفم والحلق. لذلك فيمكن للفتيات اللاتي تتراوح أعمارهن بين  9 و 26 عامًا أن يتناولن اللقاح الواقي من هذا المرض. كما يمكن للأولاد من عمر 9 إلى 21 عامًا أن يأخذوا التطعيم أيضًا. فضلًا عن ذلك فيمكن أن يؤدي استخدام الواقي الذكري إلى تقليل فرص الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري.

8. انهض من الأريكة

إن الأشخاص الذين يمارسون الرياضة هم أقل عرضة للإصابة بسرطان القولون أو الثدي أو الرحم. وذلك لأنه عندما تتحرك، يقوم جسمك بحرق مزيدًا من الطاقة، كما أنه يعمل على هضم الطعام بشكل أسرع، وبالتالي يمنع تراكم بعض الهرمونات التي تُعد أحد اسباب السرطان . فضلًا عن ذلك فيمكن أن يساعدك المزيد من النشاط في تجنب المشكلات الصحية الأخرى مثل أمراض القلب أو مرض السكري.

9. ابتعد عن التدخين

إن التدخين يسبب أنواع مختلفة من السرطان، وكذلك أمراض القلب والرئة. وعلى الرغم من أن نسبة الأميركيين الذين يدخنون بانتظام – على سبيل المثال –  قد انخفضت إلى حوالي 15٪  بعد أن كانت 40٪ في الستينيات، إلا أن التبغ لا يزال السبب الأول للوفاة التي يمكن الوقاية منها في الولايات المتحدة.

10. تخلص من الكحوليات

إن شرب الكثير من الكحوليات يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بسرطانات الجهاز الهضمي، مثل مرض سرطان المعدة والكبد والقولون، بالإضافة إلى سرطان الثدي والحلق. كما أنها يمكن أن تؤذي الأنسجة في الجسم، بل أنها من الممكن أن تتسبب في تلف الكبد. لذلك فابتعد عن الكحوليات.

11. تخلص من التهاب الكبد الوبائي B

إن الأشخاص المصابين بفيروس التهاب الكبد B هم أكثر عرضة للإصابة بسرطان الكبد 100 مرة عن غيرهم – وهو واحد من أسرع أنواع  السرطان نموًا. كما أن أولئك الذين يعانون من مشاكل مزمنة في الكبد، أو لديهم عدة شركاء في الجنس، أو يتعاطون المخدرات عن طريق الوخز بالإبر، يكونون أكثر عرضة للإصابة بالتهاب الكبد B، إلى جانب الأشخاص الذين يتعاملون مع تبرعات وتحاليل الدم. لكن اللقاح يمكن أن يمنع الإصابة بالعدوى. لذلك فتحدث مع طبيبك إذا كنت تعتقد أنك في خطر.

12. اهتم بإجراء الفحوصات الدورية

كلما تم اكتشاف مرض السرطان مبكرًا، كلما كانت احتمالات الشفاء منه أفضل. لذلك فيمكن لمجموعة متنوعة من الاختبارات الكشف عن أنواع مختلفة من السرطان، مثل الثدي أو القولون أو البروستاتا أو الجلد. لهذا السبب فلا تهمل نهائيًا إجراء الفحوصات الدورية للاطمئنان على صحتك.


  • World Health Organization: “Cancer Prevention.”
  • National Cancer Institute.
  • American Cancer Society.
  • American Institute for Cancer Research.
  • Cancer Research UK.
  • American Society of Clinical Oncology: “Position Statement on Obesity and Cancer,” November 2014.
  • The Mayo Clinic: “Hepatitis B risk factors.”
  • University of Texas M.D. Anderson Cancer Center: “Does cancer love sugar?” May 2015.