تعرف على طرق غسل الشعر بشكل صحيح و 8 نصائح يجب الانتباه إليها

تعرف على طرق غسل الشعر بشكل صحيح و 8 نصائح يجب الانتباه إليها

غسل الشعر هو أسلوب روتيني يمثل شكل من أشكال الرعاية الذاتية للفرد.

ولكن كلما تم إجراء المزيد من الأبحاث حول كيفية تأثير هذه المهمة – التي تبدو بسيطة – على صحة شعرك، يبدو أن هناك المزيد من الالتباس حول كيفية غسل الشعر بالطريقة الصحيحة، والمنتجات التي يجب استخدامها، وعدد مرات القيام بذلك.

ورغم أنه لا توجد إجابة سهلة على هذه الأسئلة – لأن الأمر كله يعتمد على نوع شعرك وعادات تصفيفه – إلا أنه فيما يلي تفصيل لأفضل الطرق لغسل شعرك بناءً على مدى متطلبات شعرك للعناية.

كم مرة يجب أن يتم غسل الشعر ؟؟

ربما يحذر مصفف الشعر الخاص بك من الإفراط في غسل شعرك.

وهذا لسبب وجيه وهو أن غسل الشعر بالشامبو يزيل الأوساخ والزيوت، ولكنه أيضًا يجرد البشرة من الرطوبة الطبيعية الخاصة بها.

وبرغم أنه من المؤكد أن وضع البلسم على الشعر بعد استخدام الشامبو هي إحدى طرق تجديد الرطوبة، إلا أنه إذا كان بإمكانك تجنب فقدان الرطوبة الطبيعية لشعرك من البداية، فسيكون هذا مثاليًا.

ولتحديد عدد مرات غسل الشعر يجب علينا أن نضع في الاعتبار ما يلي:

1. فروة الرأس الدهنية

يتساءل أصحاب الرأس الدهنية هل غسل الشعر يوميا يضر بالشعر ؟ وذلك لأنهم لا يستطيعون الاستمرار لأكثر من 24 ساعة دون غسل شعرهم.

ولكن يمكننا إخبارهم أنه ليس بالضرورة أن يقلقون بشأن فقدان الرطوبة المفرط من استخدام الشامبو يوميًا، وذلك لأن الزهم (الزيت) الموجود في فروة الرأس سيعوضها دائمًا.

2. الشعر المبلل بالعرق

بعد التمرين الشاق تجد أن فروة رأسك وشعرك غارقين في العرق.

وبرغم أنه قد يوفر الاستحمام بدون شامبو راحة مؤقتة، إلا أنه من الضروري غسل الشعر كثيرًا بالشامبو إذا كنت من أصحاب الشعر الدهني فهذه طريقة غسل الشعر الصحيحة لهذا النوع من الشعر.

3. الشعر الدهني أو الأملس

إذا كان شعرك دهنيًا أو أملسًا، فعليك غسله يوميًا. إلا أنه يمكن لأنواع الشعر العادي والجاف وكذلك الشعر المتموج من غسل الشعر كل يومين إلى ثلاثة أيام.

كما يفضل أيضًا عدم غسل الشعر لأطول فترة ممكنة إذا قمتي بصبغه أو معالجته.

4. الشعر الطبيعي

يجب غسل الشعر الطبيعي بأقل كمية من الشامبو  لأنه يميل إلى أن يكون أكثر جفافًا إذا قمت باستخدام كمية كبيرة منه.

فيمكنك غسل شعرك عدة مرات في الشهر.

كما قد يحتاج الشعر الأطول أيضًا إلى الغسل مرات أقل لأن الزهم الذي ينتج به بشكل طبيعي قد يستغرق وقتًا حتى يصل إلى الأطراف.

ومع تكرار غسل الشعر فلن يصل الزهم إلى الأطراف مما يتسبب في هيشان أطراف الشعر وتقصفها وفقدانها للرطوبة.

5. العمر

تنتج الغدد الدهنية بالجسم كمية أقل من الدهون مع تقدمك في العمر، لذلك فقد لا تحتاج إلى استخدام الشامبو بشكل متكرر مثلما كنت تفعل من قبل.

هل يمكن الإفراط في غسل الشعر ؟؟

 يدور في أذهان الكثيرين تساؤل كيف اغسل شعري وكيف أعرف أنني أفرط في غسله؟  

إذا كان شعرك ناعمًا ومرطبًا ولكن ليس دهنيًا، فمن المحتمل أنك تقوم بغسل الشعر بالكمية المناسبة وبدون إفراط.

على الجانب الآخر، فإذا كان شعرك جافًا وخشنًا ومجعدًا، فقد تحتاجين إلى تقليص عدد مرات غسله.

هناك أيضًا فكرة خاطئة مفادها أن تخطي مارت غسل الشغر بالشامبو سيجعل الغدد الدهنية في رأسك أقل نشاطًا.

ومع ذلك، فلا يوجد دليل علمي على أن غسل الشعر بمعدل أقل سيعيد ضبط الغدد الدهنية بفروة رأسك.

ماذا تستخدم أثناء غسل الشعر

أكثر أدوات غسل الشعر شيوعًا التي يوصي بها أطباء الجلد هي الشامبو والبلسم.

فبينما يساعدك الشامبو على تخليص الشعر من الأوساخ والزيوت والمنتجات المتراكمة عليه، فيعمل البلسم على استعادة الشعر للرطوبة التي فقدها أثناء التنظيف بالبلسم.

ولتجنب جفاف أطراف شعرك، يجب عليك أن تضع الشامبو على فروة الرأس فقط حتى يساعد البلسم على تجديد الرطوبة في منتصف ونهايات شعرك أيضًا.

من المهم أيضًا العثور على شامبو وبلسم مخصصين لنوع شعرك. فيمنحك استخدام المنتجات الخاصة بأنواع الشعر الأكثر جفافًا شعرًا أكثر سمكًا وترطيبًا، بينما يستفيد الشعر الدهني من الإصدارات المنتجات الخفيفة التي لا تحمل الكثير من الزيوت.

كما أنه إذا كان شعرك مصبوغًا بالألوان، فيجب عليك استخدام منتجات حماية اللون للتقليل من احتمالية فقدان اللون في كل مرة تقوم بها بغسل الشعر.

فعند شراء أحد منتجات العناية بالشعر فيمكنك البحث عن الصيغ التالية بها:

  • للشعر الجاف.
  • للشعر العادي.
  • للأطفال.
  • للشعر الدهني.
  • للتنظيف العميق (يستخدم أسبوعيا).
  • للشعر المصبوغ.
  • للشعر التالف.
  • لعلاج القشرة.
  • اثنان في واحد (شامبو وبلسم).

منتج آخر يستحق أن يكون في متناول يدك بشكل مستمر هو الشامبو الجاف.

يعمل الشامبو الجاف عن طريق التخلص من الزيوت في فروة الرأس مع توفير كثافة أكبر للشعر المسطح flat hair.

وهناك أنواع مختلفة من الشامبو الجاف لأنواع الشعر الدهنية والعادية.

فتتلخص فكرة الشامبو الجاف في المساعدة في الحفاظ على تسريحة شعرك بين الغسلات. وبالتالي فقد تحتاجين إلى غسل الشعر بشكل أقل.

العلاجات المنزلية

مع تزايد الاهتمام بالعلاجات المنزلية لإصلاح تلف الشعر، تزداد أيضًا طرق ومنتجات العناية بالشعر الطبيعية.

فقد يتخلص خل التفاح من القشرة أو الزيوت الزائدة في الشعر الدهني – على سبيل المثال – ولكنه يمكن أن يتسبب في جفاف أنواع الشعر العادية إلى الجافة.

أما عن صودا الخبز – وهي علاج منزلي آخر – فهو غير مثبت علميًا أنه يمكن أن يعمل كبديل للشامبو، بل أنه قد يتلف شعرك بالفعل.

وقد تسمع أيضًا عن علاجات طبيعية أخرى ، مثل الزبادي والصبار.

بشكل عام، يمكنك استخدام هذه المنتجات مع الشامبو والبلسم الأساسيين كأقنعة أو ماسكات للشعر، لكن لا ينبغي أن تحل محل منتجات غسل الشعر العادية.

بعض الاعتبارات للشعر المصبوغ

يحتاج الشعر المصبوغ بالألوان والمعالج كيميائيًا إلى غسله بمعدل أقل. فكلما قل عدد مرات غسل شعرك بالشامبو، كلما طال لونه.

ومع ذلك، قد يمثل هذا تحديًا للشعر المصبوغ الدهني أيضًا.

وفي هذه الحالة تكون الطريقة الصحيحة لغسل الشعر المصبوغ الدهني بتقليل عدد مرات غسله باستخدام الشامبو الجاف مرة كل يومين.

بغض النظر عن عدد مرات غسل الشعر المصبوغ، فتأكد دائمًا من أن الشامبو والبلسم ومنتجات التصفيف مصممة  خصيصًا للشعر المصبوغ.

وهذا يساعد على ضمان فقدان كمية أقل من الصبغة أو اللون.

ما نوع الماء الذي يجب استخدامه أثناء غسل الشعر

معظم مياه المدينة العادية آمنة لغسل الشعر . لكن إذا كان لديك ماء عسر (ماء يحتوي على محتوى معدني عالي) وقمت بغسل الشعر به، فستجد أن شعرك في النهاية يحتوي على ملمس جاف وهش.

ويمكنك معرفة أن الماء الذي تستخدمه عاديًا أم عسرًا من خلال رؤية الترسبات تراكم حول الدش والحوض والحنفيات (وهو ما يعني أن الماء عسر).

الماء العسر بحد ذاته ليس ضارًا – إنه ناتج عن تراكم المعادن الزائدة، مثل المغنيسيوم والكالسيوم.

ويمكنك المساعدة في مقاومة الآثار الضارة لشعرك إثناء استخدام الماء العسر في غسله باستخدام شامبو وبلسم مصمم خصيصًا للحماية من أضرار الماء العسر.

خيار آخر هو استخدام شامبو منقي للشعر clarifying shampoo أسبوعيًا للمساعدة في إزالة المعادن والتراكمات من شعرك.

أفضل درجة حرارة للماء يمكنك استخدامها أثناء غسل الشعر

من الناحية المثالية، يجب غسل الشعر بالماء البارد أي أبرد درجة حرارة ممكنة للماء. فيمكن أن يؤدي استخدام الماء الساخن جدًا إلى جفاف شعرك وتجعده، مما يؤدي في النهاية إلى تلفه.

ونظرًا لأنه قد لا يكون من المريح الاستحمام بالماء البارد جدًا، فيمكنك استخدام الماء الفاتر عند غسل الشعر.

ما الذي لا يجب عليك فعله أثناء غسل الشعر ؟؟

  1. حاول ألا تفري الشامبو وتحويله إلى رغوة أثناء غسل الشعر. فقد يتسبب ذلك في تطاير شعرك وتقصفه.  فقط دلك فروة رأسك ببساطة بالشامبو، واتركه يتحول إلى رغوة من تلقاء نفسه.
  2. لا تضع البلسم على فروة رأسك، خاصةً إذا كان دهنيًا.
  3. تجنب استخدام المنتجات غير المصممة للشعر المصبوغ، إذا كان لديك شعر مصبوغ بالفعل.
  4. لا تفوت  أو مرات غسيل الشعر عندما يكون شعرك دهنيًا. فهذا يمكن أن يؤدي إلى المزيد من التراكمات والزيوت في شعرك، وبالتالي التسبب في انتشار البثور على طول خط الشعر والظهر والصدر.
  5. لا تفوت استخدام البلسم. وإذا كنت مضغوطًا ماديًا أو في وقتك مما لا يسمح لك استخدام منتجين للشعر أثناء الاستحمام، فجرب منتج شامبو وبلسم اثنين في واحد، أو قم باستخدام البلسم الرش الذي يترك على الشعر بعد الاستحمام.
  6. تجنب استخدام الماء الساخن أثناء غسل شعرك. لأن ذلك سيجعل شعرك جافًا ومتطايرًا وتالفًا.
  7. حاول ألا تجفف شعرك بالمجفف أو السيشوار عندما لا يزال رطبًا. فسيؤدي ذلك إلى نفس مشكلات استخدام الماء الساخن.
  8. لا تفرك شعرك بمنشفة بعد غسله. بدلاً من ذلك، مرر المنشفة برفق على شعرك.

الملخص

يعد غسل شعرك أمرًا ضروريًا لمظهرك العام، ولكنه أيضًا أحد الممارسات الهامة للرعاية الذاتية.

وقد تحتاج إلى غسل الشعر يوميا ، أو عدة مرات في الأسبوع، أو عدة مرات في الشهر. ولكن كل هذا يتوقف على نوع شعرك وأسلوب تنظيفه وعمرك.

إذا كنت تشعر أنك تغسل شعرك بالكمية المناسبة ولا تزال لديك مخاوف ، فاستشر مصفف الشعر أو طبيب الأمراض الجلدية للحصول على المشورة الصحيحة حول تنظيف الشعر.